أخبار النبطية

حفل تخريج تخريج مميز في ثانوية حسن كامل الصباح – النبطية

الوكالة الوطنية – خرجت ثانوية حسن كامل الصباح الرسمية في النبطية طلابها في الشهادات الرسمية للعام الدراسي 2023-2024 “دفعة الشهادة بالشهادة ” تحت عنوان “أجيال واعلام، أمل وعطاء”، بحضور ممثل النائب هاني قبيسي مدير مكتبه محمد قانصو، ممثل النائب محمد رعد حمزة شرف الدين، ممثل النائب ناصر جابر مدير مكتبه محمد حجازي، رئيس بلدية النبطية أحمد كحيل، رئيس رابطة آل الزين سعد الزين، رئيس جهاز امن السفارات في النبطية الرائد عباس عنيسي، وفد من حركة “أمل” ضم المسؤول التربوي لإقليم الجنوب عباس مغربل، مسؤول الشباب والرياضة في إقليم الجنوب علي حسن، رئيس اتحاد نقابات العمال والمستخدمين في محافظة النبطية حسين مغربل، رئيس الجمعية التعاونية التنظيمية لتجار النبطية والجوار محمد بركات جابر، مدير ثانوية حسن كامل الصباح عباس شميساني وفاعليات تربوية وبلدية واختيارية وأهالي الطلاب المتخرجين.

 

افتتاحا النشيد الوطني ونشيد الثانوية وترحيب من المربية زينب نصار وكلمة لرئيس لجنة الأهل في الثانوية علي كمال وكلمات للطلاب باللغات العربية والإنكليزية والفرنسية. وألقى شميساني كلمة قال فيها: “نؤمن بأن لبنان وطن نهائي لجميع أبنائه، ومعادلة الجيش والشعب والمقاومة والعيش المشترك وصلابة المواقف وشجاعة الرجال الرجال قادة ومقاومين على حدود جرحنا النازف أبدا، لتبقى لنا عزتنا وكرامتنا مهما بلغت الاثمان والتضحيات. طلابنا حققوا النتائج المشرفة وننتظر هذا العام قطافا وفيرا غنيا”.

 

وألقى الناظر العام في الثانوية الأديب محمد حسين معلم كلمة قال فيها: “هنا المجد أقام وهنا التاريخ حبر ودماء، لهذا الصرح اب واخوة لكنهم ما كانوا كاخوة يوسف انما هم له كالبنيان يشق بعضه بعضا فاعتصموا بحبل الله جميعا وما تفرقوا انما ازدادوا ثباتا وتآزرا ومساندة لتبقى ثانوية حسن كامل الصباح منارة ورائدة كعهدهم بها وكعهدها اليهم، هنا اندلقت قوارير الطيب شهداء وخريجين طلابا ومعلمين واقلاما ومحابر ورصاصا وحناجر”.

 

وشكر الرئيس نبيه بري “الأب والحاضن والعين الساهرة والمخرز في عين العدو، وشكرا ملء القلب والنفس الى كل مقاوم وكل شهيد وكل جريح بفضلهم نقف اليوم اعزاء أحرارا شامخين لا سيما من الثنائي الوطني المقاوم حركة أمل وحزب الله” .

 

وألقى رئيس الجمعية التعاونية التنظيمية لتجار النبطية والجوار محمد بركات جابر كلمة توجه فيها إلى الطلاب: “إنجازاتكم تزيدنا فخرا واعتزازا، بجيل يصافح العلا بشموخ، ويمهد للمستقبل احلاما تستنير بنور العلم والمعرفة، وتشق دربا للولوج إلى عالم الحداثة والنمو..بخطى ثابتة تحفل بالإنجازات المتميزة. فإرادتكم على الإستمرار والنجاح، لا تزعزعها تواتر الصعوبات، ولا تفرضها رهائن الأوضاع الغير مستقرة والترهيبات النفسية والمعنوية، بل تزيدها املا وإقداما، وهذا ما يثبته جمعنا اليوم المتألق بأثواب تخرجكم التي تبشر بنصر جديد تلوح لمستقبل واعد له أياديكم”.

 

وهنأ “التلامذة الناجحين والمتفوقين الذين يكنون جزيل الفضل لأساتذتهم الذين يشتركون معهم بنجاح وتألق هذه الثانوية، فالمكانة التي تحتلها ثانويتكم اليوم، والتي صنعت تاريخا حافلا بالنجاحات خير دليل على حسن إدارتكم وهي التي جعلتها تلعب دورا محوريا على صعيد الثانويات الرسمية في المنطقة، فضلا عن دورها التعليمي التنموي وكفاءة معلميها الذين يمهدون للطلاب خطى مستقبلهم المهني المتقن والمدروس. دمتم لأجيالنا خير معطائين ولوطننا العزيز خير حماة ومدافعين”.

عدسة الزميل المختار محمد بيطار

زر الذهاب إلى الأعلى