أخبار لبنان

عبد الهادي محفوظ أنه تلقى شكوى من المديرية العامة للأمن الداخلي موضوعها “طلب النظر بما قامت به “المؤسسة اللبنانية للارسال” (LBCI)”.

أعلن رئيس المجلس الوطني للإعلام عبد الهادي محفوظ أنه تلقى شكوى من المديرية العامة للأمن الداخلي موضوعها “طلب النظر بما قامت به “المؤسسة اللبنانية للارسال” (LBCI)”.

ولفت في بيان، الى أن “الشكوى تتناول برنامجا كوميديا بعنوان: مرحبا دولة. وجاء فيها: (تضمنت هذه الحلقة الكثير من التحقير والذم والاساءة للدولة اللبنانية عبر تحقير علمها ونشيدها الوطني ومن توجيه الاساءات بأسلوب وضيع وسوقي بعيد عن الاخلاق والمهنية، يتضمن حقدا وكراهية تجاه اهم احدى اداراتها المتمثلة بقوى الامن الداخلي المناط بها الضابطتين الادارية والعدلية، وتفصيلا تم تحقير النشيد الوطني في العديد من مشاهد الحلقة)”.

وأوضح أنه أجرى اتصالا برئيس مجلس ادارة (LBCI) بيار الضاهر “لاستيضاحه ما اذا كان على علم مسبق بالحلقة. فتبين له انه خارج البلد”.

وقال محفوظ: “يلفت المجلس الوطني للاعلام الى ضرورة احترام المؤسسات الاعلامية المرئية لقانون المرئي والمسموع بضرورة موضوعية الاخبار وعدم الاساءة للغير والمحافظة على النظام العام وحاجات الدفاع الوطني ومقتضيات المصلحة العامة والابتعاد عن استخدام الترفيه لأبعاد فيها سخرية وتحقير.

ولما كان رئيس مجلس ادارة (LBCI) متعاونا باستمرار مع المجلس الوطني للاعلام، فاننا ننبه المؤسسة المعنية، الى ضرورات احترام المؤسسات الامنية وقوى الامن الداخلي، كما نلفت نظر القضاء الى الحاجة لتطبيق القوانين، وكذلك الحكومة الى اتخاذ الاجراءات اللازمة في حال مخالفة ما ينص عليه قانون المرئي والمسموع حول الموضوعية وصحة المعلومة ونسبتها الى مصدر موثوق، والابتعاد عن الاثارة السياسية او الامنية او الطائفية حتى في البرامج الترفيهية، لما في ذلك من انعكاسات سلبية على الجمهور

زر الذهاب إلى الأعلى