أخبار النبطية

مهرجان التفوق لمعاهد الآفاق الجامعية برعاية الشيخ ” نعيم قاسم “

هي الآفاق ترسم خيوط الشمس لأحلام راودت طلاب حلموا سهروا واجتهدوا فتفوقوا بزاد العلم تسلحوا فتميزوا . ككل عام أقامت معاهد الآفاق الجامعية مساء أمس السبت الأول من ايلول مهرجان التفوق لطلابها المتوفقين و للسنة الخامسة عشر على التوالي برعاية نائب الأمين العام ” لحزب الله” سماحة الشيخ ” نعيم قاسم ” و بحضور ممثل عن حزب القومي السوري و ممثل عن سعادة اللواء “عباس ابراهيم ” و بحضور المدير العام لمعاهد الآفاق الاستاذ ” فادي ناصر ” و مدير فرع النبطية الاستاذ “كمال جفال ” و الهيئة التعليمية و شخصيات تربوية و اعلامية و فعاليات اجتماعية و علماء و رؤساء بلديات و أهالي الطلاب.

بعد النشيدين الوطني و معاهد الآفاق و تلاوة للقرآن الكريم ألقت الطالبه الاء رسلان كلمة الخريجين و هي الحائزه على المرتبه الثانيه في لبنان : ” أشادت فيها بالمدير العام و توجيهاته الخاصة للطلاب و متابعته لهم ” ليزيّن المهرجان بعدها المنشد حسن حرب و فرقته بباقة من الأناشيد المميزة تلت الفرقة كلمة ترحيبية من مدير عام معاهد الآفاق الاستاذ “فادي ناصر” قال فيها : ” بالتفوق نصنع أمة و وطناً و شعباً و مجتمعاً ناجحاً و متفوقاً و انه في كل منطقة دخلت اليها هذه المؤسسة التعليمية حدث تغيراً تجاه التعليم من ناحيه الاعداد و التفوق على مستوى لبنان ” كما هنأ الطلاب والمتفوقين و رحّب بالحضور الكريم و مسك ختام المنبر كان مع نائب الأمين العام ” لحزب الله ” الشيخ ” نعيم قاسم ” لفت فيه : ” ان انتشار معاهد الافاق علامة القوة و النجاح كما أن المعاهد عملت على رفع مستوى التعليم المهني فهي بصمة مميزة نجحت و لكن ليس في الشهادات الرسم فقط بل قلتم ايضا ان بيئة المقاومة تخرجت بعضها من معاهدها و نحن نحتاج مع العلم المنهج و التربية و السلوك ، و معاهد الافاق اعطت هذه الميزة لطلابها و المهم كيف ندمج بين العلم و المنهج ، كما و أكدّ ان التوظيف تحت عنوان المحسوبيات مرفوض رفضا قاطعا و على الدولة ان تدقق بالموظفين الذين يقبضون رواتب بلا عمل لماذا لا توقف الدولة هؤلاء الاشخاص ؟ و قال يجب عليهن الخروج من هذه الوظيفه لأنهم يحرمون المتعلمين الجدد من فرص العمل و تكلم عن واقع الحرب الناعمة التي تشتاح اطفالنا و اولادنا وأنّ لا احد يخاف من اي قوة مادية نهدَد بها و لا تخافو من المال و اخر الكلمة قال “السيد موسى الصدر ” هو اهم مؤسسي المقاومة في لبنان .. و ان اسرائيل تعتبر الحرب علی لبنان فيها خسائر لها بشکل کبير و هي تعلم ان المقاومة قادرة على الرد و انتهى زمن التبعية .

و في الختام تم تقديم جائزة المربية الحاج دارين ناصر لأفضل موظف اداري في معاهد الآفاق الأستاذة رشا تقش ، وتوزيع الدروع على الأساتذة الطين صنعوا مراتب اولى في لبنان وكما تم تكريم مدراء وموظفي معاهد الآفاق .
وقدم مدير فرع النبطية والهيئة الادارية درع لمدير عام معاهد الافاق
ووزعت الشهادات التقديرية و ليرات الذهب و الهدايا الرمزية على الطلاب .

تصوير علي جابر

زر الذهاب إلى الأعلى