الرئيسية / أخبار النبطية / حملة مساعدة : معرض للقرطاسية ومكتبة للإعارة

حملة مساعدة : معرض للقرطاسية ومكتبة للإعارة

في ظلّ الأوضاع الإقتصاديّة الصعبة ، المترافقة مع ارتفاع تكلفة المعيشة وتقاعس المؤسّسات الرسميّة، تحاول بعض الجمعيّات والأحزاب جاهدة لملء الفراغ المزدوج بمساعداتٍ بسيطة للطلّاب قد تسعفهم
للبدء بعامٍ دراسيٍّ طبيعي .

ينطلق العام الدراسي في كلّ مرّة وسط هواجس تحكُم غالبية أهالي التلامذة الذين يجدون الصعوبة المزدوجة نفسها في كل عام، الأقساط واللوازم المدرسية. وإذا كانت معظم العائلات قد أُجبرت على تحمّل هذه الأعباء السنويّة، إلاّ أنّ بعضها ما يزال يجد صعوبة في البحث عن موردٍ إضافيٍّ يسدّ الحاجات الضرورية الطارئة، لذا فهم يلجأون في غالبيّة الأحيان إلى الاستعانة ببعض ما تقدّمه الجمعيّات والأحزاب. وفي هذا الإطار، تحاول التعبئة التربويّة في «حزب الله» ملء بعضٍ من هذا الفراغ لعائلاتٍ كثيرة قد لا تجد في بعض الأحيان ما يسدّ رمقها. وتبدأ التعبئة مساعداتها التربويّة في الآخر من آب لتشمل معظم المناطق . و ها هي ككل عام انطلقت منذ ثلاثة أيّام رحلة المساعدات التربويّة ، إذ افتتحت التعبئة التربوية في حزب الله المعرض السنوي للقرطاسية واللوازم المدرسية في مدينة النبطية, وهو محطة سنوية ضمن أهدافها. يمتد المعرض على مساحة تفوق الـ 600 متر مربع يحتوي على مئات الأصناف من القرطاسية من أهم الماركات العالمية، وفي ما يخصّ الأسعار، يلفت المسؤول الإعلامي في التعبئة ـــــ النبطية حمزه حمود إلى ” أن التعبئة اشترطت أن تكون الأسعار أرخص ممّا هو متعارف عليه خارج المعرض و أن جميع القرطاسية مقدمة لأهلنا بكلفة الجملة ، بالاضافة الى ان المكتبة المجانية لإعارة الكتاب المدرسي و التي من شأنها تخفيف حمل آخر عن كاهل اهلنا تؤمن اعارة الكتاب للطلاب مقابل بدل رمزي 1000 ليرة عن كل كتاب, وذلك فقط مقابل التكاليف التشغيلية للمكتبة ” .
فبعد ايام قليلة على الافتتاح الحركة مقبولة نوعا ما ، فيما يؤكد مندوبوا التعبئة أنّ الذروة تأتي قبيل أيّامٍ من بدء العام الدراسي. إن التعبئة التربوية تسعى من خلال هذه المشاريع الى تعزيز روح التكافل و التعاضد بين كافة ابناء المجتمع مما يتيح الفرصة للعدد الاكبر من الطلاب لاستكمال تحصيلهم العلمي والحد من التسرب المدرسي الناتج عن عدم توفر القدرة المالية لدى بعض العائلات لتأمين الاحتياجات المدرسية. وهي تَعِدُ الاهل و المواطنين بالبقاء دوما على عهدها وشعارها

“سنخدمكم بأشفار عيوننا”.

عن admin

x

‎قد يُعجبك أيضاً

القاضي أحمد مزهر يُلزم مصرفاً في النبطية دفع “الدولار الطالبي” لطالب يدرس الطب في روسيا تحت طائلة غرامة 50 مليون ليرة عن كل يوم تأخير

أفادت مندوبة “الوكالة الوطنية للاعلام” ان قاضي الأمور المستعجلة في النبطية أحمد مزهر أصدر قرارا، ...