أخبار دولية

كوريا الشمالية تهدد: الوضع خطير، لن نتسامح مع أمريكا وكوريا الجنوبية، ضد أي محاولة لانتهاك سيادتنا

انتقدت كوريا الشمالية، اليوم الجمعة، جارتها الجنوبية وأمريكا بسبب تمديد تدريباتهما الجوية المشتركة “عاصفة اليقظة”، ‏متعهدة باتخاذ “أقوى رد فعل مضاد” ضد أي محاولة لانتهاك سيادة نظامها.‏

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية في كوريا الشمالية، إن الوضع الأمني خطير و”من الواضح أن أمريكا وكوريا الجنوبية تسببت فيه” لقيامهما بأكبر مناورة جوية مشتركة على الإطلاق، وفقا لوكالة الأنباء الكورية “يونهاب”.

وحذرت بيونغ يانغ واشنطن من التصرف “بتهور”.


كما جاء في بيان خارجية كوريا الشمالية أنها “توضح مرة أخرى أنها لن تتسامح مع أي محاولة من جانب القوات المعادية لانتهاك سيادتها ومصالحها الأمنية، وإنما سترد عليها بأقسى رد فعل مضاد حتى النهاية”.

وتابعت أن “كوريا الشمالية حذرت بالفعل بوضوح من أنه فى حال عدم رغبة أمريكا في حدوث موقف خطير يضر بمصالحها الأمنية، فعليها أن توقف على الفور التدريبات الجوية الاستفزازية المشتركة “عاصفة اليقظة”.

وكان من المقرر أن تنهي كوريا الجنوبية وأمريكا تدريباتهما الجوية المشتركة “عاصفة اليقظة” اليوم الجمعة، بعدما استمرت 5 أيام، لكنهما قررتا تمديدها ردا على إطلاق كوريا الشمالية صاروخا باليستيا عابرا للقارات أمس الخميس.

ويشارك في تدريبات “عاصفة اليقظة” ما يقرب من 240 طائرة، بما في ذلك طائرات مقاتلة من طراز “إف-35 الشبح”، التي تم حشدها في جميع أنحاء شبه الجزيرة الكورية.

المصدر : سكاي نيوز

زر الذهاب إلى الأعلى