أخبار النبطية

مصارف النبطية فتحت أبوابها وسط إجراءات مشددة وأجواء من الإستياء والتذمر لدى المواطنين


فتحت البنوك في مدينة النبطية ابوابها بعد اقفال دام عشرة ايام ، وسط اجراءات حماية مشددة عند مداخلها، حيث اقفلت ابوابها الحديدية المصفحة بوجه الافراد فيما فتحتها للشركات.

وقد شهدت ماكينات السحب الالية ATM ازدحام للمواطنين الذين اعتمدوها لسحب مدخراتهم المحددة.
واستعانت العديد من البنوك بحراس من شركات خاصة تعاملوا بفظاظة وخشونة مع المراجعين واجبروا المودعين على الوقوف عند مداخل البنوك بحجة الاجراءات المتخذة التي لا تسمح الا بدخول 4 اشخاص داخل حرم كل بنك

واشاعت الاجراءات المتخذة لدى البنوك اجواء من الاستياء والتذمر لدى المواطنين الذين اعتبروها اجراءات تنذر بمشاكل غير متوقعة في حال استمرت وخاصة مع بداية الشهر وازدحام سحب الرواتب ، خاصة ان هذه الاجراءات تشعر المودع بالذل والمهانة وفقدان الاحترام بينه وبين البنك بتاتا.
وقد سجلت عدة مشاحنات بين مواطنين وحراس الشركات الخاصة المولجة بحراسة البنوك بسبب منعهم من دخول البنك حتى لادنى مراجعة ادارية كانت ، فيما اعتمدت بعض البنوك مداخل فرعية لادخال مودعين موصى بهم .

الوكالة الوطنية

زر الذهاب إلى الأعلى