أخبار النبطية

مولوي يوضّح حقيقة ما يجري في سجن القبة.

بعدما انتشرت أخبار على مواقع التواصل الإجتماعي حول انقطاع المياه عن السجناء في سجن القبة -طرابلس منذ 3 أيام، ردّ وزير الداخلية والبلديات في حكومة تصريف الأعمال بسام مولوي، مؤكّدًا “أنّه عمل جاهدًا لإعادة ضخّ الماء إلى السجن المذكور وهذا ما تحقق اليوم”.

وأشار إلى أنّ، “آمر سجن القبة أبلغه “أنّ الإنقطاع حصل لساعات قليلة بفعل تعطل “موتور” الضخ الذي ابتعنا بديلا له يسلم غدا فيما ساعد “الدفاع المدني” في تأمين كميات من الماء بشكل موقت”.

وأكّد مولوي أنّ، “آمر السجن أكد له توفر الكهرباء وكل ما يجري الحديث عنه بهذا الخصوص غير صحيح”.

أما حول مبلغ العشرين مليارا المخصص لطبابة عناصر قوى الأمن، فأشار مولوي إلى أنّ “دونه عقبات إدارية ومالية عمل على تذليلها “بعد أن انتظرنا فتح اعتماد لهذه الغاية”.

ورفض مولوي الردّ على الهجوم الحاد الذي تعرّض له، بالقول: “أنا لا انزل إلى هذا المستوى من الكلام غير اللائق والمبني على الافتراءات والأكاذيب”.

زر الذهاب إلى الأعلى