أخبار دوليةأخبار لبنان

قوة جواز السفر اللبناني تنخفض 6 مراتب.

نشر مؤشر هينلي ترتيب جديد لقوة جوازات السفر الدولية المختلفة حول العالم، وفقا لعدد الوجهات التي يمكن لحاملي تلك الجوازات الذهاب إليها دون تأشيرة مسبقة، حيث انخفضت مرتبة الجواز اللبناني من 97 في 2011 إلى 103 في 2022، وإن أصبح يُتيح الدخول إلى 42 دولة، بعد أن كان يتيح الدخول إلى 33 فقط، كذلك يُصنَّف ضمن الجوازات الأعلى تكلفةً في العالم، رغم عدم قوته.
وأظهرت الجوازات العربية تراجعًا أمام أقرانها، وذلك بمقارنةِ قائمتيّ “مؤشر هينلي” لجوازات السفر في عامي 2011 و 2022.

ويعتمد المؤشر على البيانات الحصرية المقدَّمة من الاتحاد الدولي للنقل الجوي (IATA)، وهي قاعدة البيانات الأكبر لمعلومات السفر والأدقّ كذلك، كما داومت شركة “Henley & Partners” الاستشارية -مقرّها لندن- على متابعة الجوازات وترتيبها منذ 2006، مُحيطة ببياناتها لـ227 وجهة، و199 جواز سفر، أما اليوم فهي تغطّي 112 دولة.

وتربط إحدى الدراسات الصادرة من الشركة بين قوة جواز سفر الدولة وترتيبها ضمن مؤشر السلام العالمي، وقد جاءت ليبيا والصومال والعراق وسوريا واليمن ضمن المراتب العشر الأخيرة في المؤشر عام 2022.

وعربيًا، حقق الجواز الإماراتي القفزة الأعلى من بين جوازات السفر العربية، إذ صعد من المرتبة الـ66 في 2011، إلى المرتبة الخامسة عشرة في 2022. ويأتي من بعده الجواز القطري، الذي صعد من المرتبة الـ66 في 2011، إلى الـ57 في 2022، ويتيح الجواز القطري الدخول إلى 99 دولة الآن دون تأشيرة مسبقة، وذلك بزيادة 33 دولة عن ذي قبل. ومن ثم الجواز السعودي، الذي صعد من المرتبة الـ 73 في 2011 إلى الـ68 في 2022، ويتيح الجواز السعودي الدخول إلى 81 دولة الآن، بزيادة 23 دولة عن السابق.

زر الذهاب إلى الأعلى