أخبار جبل عامل

جريمة أنصار “المروّعة”… القرار الظني صدر …طالباً إنزال عقوبة الإعدام في حق الجانيَين

أصدر قاضي التحقيق الأول بالإنابة في بيروت شربل أبو سمرا قراره الظني في جريمة القتل العمدي الجماعي التي وقعت في آذار الماضي في بلدة أنصار الجنوبية، وذهب ضحيتها باسمة عباس وبناتها الثلاث ريما وتالا ومنال، على يد المتهمَين حسين فياض (لبناني) وشريكه حسن الغناش (سوري)، وذلك سنداً للمادة 549 من قانون العقوبات، طالباً إنزال عقوبة الإعدام في حق الجانيَين.

وفيما يلي نص القرار كاملًا:
أولا: اعتبار فعل المدعى عليهما بجريمة أنصار حسين فياض وحسن الغناش من نوع الجناية المنصوص عنها في المادة 549 من قانون العقوبات.
ثانيا: الظن بالمدعى عليهما حسين جميل فياض وحسن علي الغناش بالجنحة المنصوص عنها في المادتين 72 و 73 من قانون الأسلحة واتباع الجنحة بالجنياة للتلازم.
ثالثا: محاكمة المدعى عليهما امام محكمة الجنايات في بيروت.
رابعاً: إيداع الاوراق جانب النيابة العامة الاستئنافية في بيروت لإحالتها أمام المرجع القضائي المختص.

زر الذهاب إلى الأعلى