أخبار لبنان

المشهد المعيشي يزداد سوءاً… عودة طوابير البنزين والخبز

كتبت صحيفة النهار :

تزامناً مع اكتمال إعلان النتائج الرسمية للانتخابات النيابية أمس في كل الدوائر الانتخابية، وبانتظار توجيه رئيس مجلس النواب نبيه بري بصفته رئيس السن الدعوة إلى المجلس الجديد للاجتماع بعد انتهاء ولاية المجلس الحالي نهاية الأسبوع، ما تزال مستويات الأزمات المالية والاقتصادية وتداعياتها الاجتماعية ترتفع إذ واصل دولار السوداء ارتفاعه في التعملات الصباحية اليوم، وسجّل عند الساعة الـ10:30، 31 ألفاً و100 ليرة لبنانية بيعاً للصراف، و31 ألفاً و200 ليرة لبنانية.

وعند الساعة 9:30 بلغ #الدولار في السوق السوداء 30 ألفاً و700 ليرة لبنانية بيعاً للصرّاف، و30 ألفاً و800 ليرة لبنانية شراء للدولار الواحد.

وظهر أمس، بلغ الدولار 30 ألف ليرة شراء للدولار الواحد، و29 ألفاً و900 بيعاً للصراف. وفي التعاملات الصباحية أمس، سجّل الدولار 29 ألفاً و300 ليرة لبنانية بيعاً للصراف، و29 ألفاً و500 ليرة لبنانية شراء للدولار الواحد. وكان متوسّط سعر الصرف بعد ظهر أمس 28 ألفاً و500 ليرة لبنانية، أمّا صباح أمس فكان الدولار عند الـ27 ألفاً و900 ليرة لبنانية.

دولار “OMT”
ويبلغ الدولار لدى “OMT”، في تمام السّاعة 10:40، 28 ألفاً و500 ليرة.

دولار “صيرفة”
وأعلن مصرف لبنان في بيان أمس أنّ “حجم التداول على منصة صيرفة بلغ 34 مليون دولار أميركي بمعدل 23500 ليرة لبنانية للدولار الواحد، وفقاً لأسعار صرف العمليات التي نفذت من قبل المصارف ومؤسسات الصرافة على المنصة”.

طوابير #البنزين تعود… البراكس لـ”النهار”: لا أزمة محروقات
إلى ذلك، تشهد مدينة صيدا منذ ليل أمس زحمة سيارات عند مداخل محطات الوقود، وصباحاً اصطفت السيارات في طوابير وأقفلت المحطات أبوابها.

وضمن هذا الإطار أوضح عضو نقابة أصحاب محطات المحروقات جورج البراكس لـ”النهار” أنّ “البنزين متوافر في لبنان، ومستودعات الشركات فيها بنزين، لكن هناك إجراء تقني لدى المصارف التي تتأخر في تأمين الدولارات التي يحوّلها إليها مصرف لبنان وفق منصة صيرفة”.

وأشار البراكس إلى أنّ “المحطات التي استلمت محروقات تلقت كميات أقلّ من حاجتها”.

الصور للزميل حسام شبارو

زر الذهاب إلى الأعلى