أخبار جبل عامل

النائب قبيسي : ما يجري هو خطر على وطننا وعلى ثقافتنا ورسالتنا التي ندافع عنها من خلال مشاركتنا الفعّالة في هذا الإستحقاق

النائب قبيسي ؛ ما يجري هو خطر على وطننا وعلى ثقافتنا ورسالتنا التي ندافع عنها من خلال مشاركتنا الفعالة في هذا الاستحقاق
كلام قبيسي جاء خلال كلمته في اللقاء الذي نظمته جمعيّة كشّافة الرّسالة الاسلامية- مفوضية الجنوب لقيادات المناطق والأفواج والدفاع المدني والمسعفات في المناطق الأولى والثانية والثالثة في المفوضية ضمن دائرة النبطية الانتخابية، وذلك على مسرح ثانوية الشّهيد بلال فحص- تول بحضور نائب القائد العام للجمعية الحاج حسين عجمي، وأعضاء من القيادة العامة والمفوضية العامة ومفوضية الجنوب وقيادات كشفية وأفراد الدفاع المدني من المناطق.

اللقاء استُهلّ بالنشيدين الوطني اللبناني وجمعيّة كشافة الرسالة الإسلامية، ثم افتتح مفوض الجنوب القائد جمال جعفر اللقاء بكلمة توجيهيّة
بعدها تحدّث مفوض تنمية القيادات والمجتمع عن آلية الإنتخاب ودور الكشفيّين في هذه العملية.
واعتبر قبيسي ؛ أن هناك من يحاول أن يصنع فتنة في بلدنا ويشتت العقول ويغير العناويين والثقافات ويحملون المسؤولية للمقاومة ويجاهرون على منابرهم بعدائهم للمقاومة ويطالبون بنزع سلاحها ضمن مشروع اميركي صهيوني في بلدنا يريد تغيير النظام يريدون اختراق المجلس النيابي فيمولون البعض ويمنعون البعض الاخر من الترشح ويفتحون الاجواء امام تيارات واشخاص يأتمرون بأوامرهم الخارجية لكي يخترقوا المجلس النيابي فكل الثورات التي انطلقت حاولوا من خلالها في بيروت احراق المجلس النيابي ولم يتعرضوا لاي مؤسسة اخرى والان الهدف نفسه هو المجلس النيابي كي يتمكنوا من تغير نظام اعطى الشرعية بمقاومة العدو الصهيوني هدفهم تغيير كل المفاهيم التي تؤمنون بها والتي عممها الامام الصدر اننا امام محطة اساسية هي الانتخابات النيابية القادمة علينا من خلالها أن نختار ثقافتنا وعقيدتنا ومبادئنا وهم يمعنون تشويشا وكل همهم
سحب سلاح المقاومة وتغيير الواقع اللبناني
والاقتراع في الخامس عشر من ايار هو واجب علينا جميعا لاننا نحن المستهدفون وما يجري هو خطر على وطننا وعلى ثقافتنا ورسالتنا التي ندافع عنها من خلال مشاركتنا الفعالة في هذا الاستحقاق ونحن نعي بأن الازمة الاقتصادية وصلت الى كل بيت ونتسأل هل يمكتهم هزيمتنا برغيف خبز بعد ان عجزوا عن هزيمتنا بدباباتهم نقول لا لن تستطيعوا لاننا سنكون يدا واحدة الكتف على الكتف كالبنيان المرصوص لنواجه مؤامراتهم ونحممي لبنان ومقاومته بواقع جديد ننتصر من خلاله على مؤامراتهم وحصارهم وعقوباتهم

زر الذهاب إلى الأعلى