أخبار النبطية

إعتصام لنقابة مكاتب السوق في النبطية

نظمت نقابة مكاتب السوق اعتصامًا أمام مركزها في النبطية، تخلله ‏مؤتمر صحافي لرئيس النقابة حسين توفيق غندور كشف فيه “السبب ‏الحقيقي وراء خفايا إقفال هيئة ادارة الاليات والمركبات كافة الاقسام ‏والفروع بما فيها المركزي”.‏

وقال اليوم الثلثاء: “الشركة المشغلة للخدمات من رخص سوق ‏ولوحات وغيرها، تريد جزءًا من المناقصة التي تبلغ قيمتها على مدى ‏سبع سنوات 185 مليون دولار، بناءً على دفتر شروط لتأمين عناصر ‏الخدمات طوال المدة من دون مماطلة او تلكؤ من قبل الشركة المشغلة ‏الخاصة وبأجر مادي مقبوض سلفا، ونحن نملك نسخة عن دفتر ‏الشروط الذي تحتوي بنوده الزامًا بالتعويض والعطل والضرر نتيجة ‏التأخير في تأمين الخدمات منها، مع العلم ان هذه الشركة تعمل في ‏املاك عامة دون مقابل وتستعمل مادة المازوت المخصصة للأقسام ‏التابعة للهيئة لمصلحتها الشخصية بما فيها جميع انواع القرطاسية”.‏

‏ ‏وختم: “نطالب بخطوات تصعيدية ضمنها حق الدفاع المشروع عن ‏النفس بالعودة الى الاموال المستوفية وتعتبر سرقة موصوفة وسكوت ‏لبنان على المستوى الرسمي مما يسمح بتفكيك جميع المعدات والاجهزة ‏داخل هيئة ادارة السير خارج الاقسام والفروع”.‏

زر الذهاب إلى الأعلى