أخبار لبنان

بعد الزيادة على البنزين… هل الأمور ذاهبةٌ إلى التصعيد؟

بعد الزيادة على البنزين… هل الأمور ذاهبةٌ إلى التصعيد؟

كشف رئيس اتحادات قطاع النقل البري، بسام طليس، في اتصالٍ مع “الأنباء الإلكترونية” عن اجتماع للاتحاد يُعقد يوم غد الجمعة لتدارس الخطوات المنوي اتخاذها، “وفي حال أخلّت الحكومة بالتزاماتها تجاه قطاع النقل بشكل عام فإنّ الأمور ذاهبةٌ إلى التصعيد”.من جهته، اعتبر عضو كتلة الوسط المستقل، النائب علي درويش، في حديثٍ لجريدة “الأنباء الإلكترونية” أنّ،  “الزيادة على البنزين بهذا الشكل تؤشّر إلى تحرير السعر المدعوم، فأصبح مرتبطاً بتسعيرة السوق الحرة لدولار السوق السوداء، ولم يعد هناك دعم للمحروقات لأنّه ليست هناك من قدرة لدى مصرف لبنان على الاستمرار بالدعم”، مشيراً إلى ارتفاع (سعر) النفط عالمياً.

وقال: “للأسف إنّ أسعار المحروقات ستنعكس سلباً على أسعار المواد الغذائية”، مطالباً بالتسريع بالبطاقة التمويلية بعد الإعلان عنها من قِبل وزيرَي الاقتصاد والشؤون الاجتماعية، وتوقّع أن يتم اعتمادها بغضون أيام.وعن إمكانية عقد جلسة قريبة لمجلس الوزراء، رأى درويش أنّ “الأجواء التي سادت أثناء الجلسة النيابية وبعدها تشير إلى أنّ الأجواء تسير نحو التهدئة إضافةً إلى ما أعلنه أحد الوزراء المعنيين بالأزمة أنّه وزملاءه سيستجيبون لأي دعوة توجّه لهم بهذا الخصوص”، متمنياً عقد جلسة لمجلس الوزراء في أقرب وقت ممكن لأنّ الوضع المعيشي لم يعد يحتمل إبقاء الأمور دون معالجة، وكذلك الوضع الأمني.

زر الذهاب إلى الأعلى