الرئيسية / أحبار دولية / #الـبـابـا_فـرنـسـيـس فـي رسـالـة إلـى #الـرئـيـس_عـون : #لبنان لا يمكن أن يفقد هويته ولا تجربة العيش الأخوي معاً التي جعلت منه رسالة الى العالم بأسره
#الـبـابـا_فـرنـسـيـس فـي رسـالـة إلـى #الـرئـيـس_عـون : #لبنان لا يمكن أن يفقد هويته ولا تجربة العيش الأخوي معاً التي جعلت منه رسالة الى العالم بأسره

#الـبـابـا_فـرنـسـيـس فـي رسـالـة إلـى #الـرئـيـس_عـون : #لبنان لا يمكن أن يفقد هويته ولا تجربة العيش الأخوي معاً التي جعلت منه رسالة الى العالم بأسره

#الـبـابـا_فـرنـسـيـس فـي رسـالـة إلـى #الـرئـيـس_عـون : #لبنان لا يمكن أن يفقد هويته ولا تجربة العيش الأخوي معاً التي جعلت منه رسالة الى العالم بأسره

اكد الحبر الاعظم البابا فرنسيس ان لبنان لا يمكنه ان يفقد هويته ولا تجربة العيش الاخوي معا التي جعلت منه رسالة الى العالم باسره.

 

وإذ جدد رغبته في “ان تتحقق زيارتي الى لبنان وشعبه الحبيب”، اكد صلاته الحارة على نية اللبنانيين لكي يحافظوا على الشجاعة والرجاء في المحنة التي يجتازونها.

 

كلام البابا فرنسيس جاء في خلال رسالة بعث بها الى رئيس الجمهورية العماد ميشال عون شكره فيها على كتاب تهنئته لمناسبة السنة الثامنة لحبريته، والرسالة التي بعث بها الرئيس عون اليه على اثر زيارته الى العراق والتي تضمنت دعوة رسمية للاب الاقدس لزيارة لبنان.

 

ورفع البابا فرنسيس الدعاء “الى الله لكي يساعد الرئيس عون والمسؤولين السياسيين ليعملوا من دون هوادة من اجل الخير العام في بلاد الأرز”. وقال: “انني اوكل امتكم الغالية لحماية سيدة لبنان طالبا من امير السلام ان يبارككم ويحفظ لبنان وجميع أبنائه”.

عن admin

x

‎قد يُعجبك أيضاً

القابلات في «عيدهنّ»: حارسات الأم والطفل لسن دايات(الأخبار )

كتبت بتول رحال في صحيفة الأخبار: عام 1922، كان لبنان السبّاق بين دول المنطقة الى ...