الرئيسية / أخبار لبنان / أبو شقرا لـ «الأنباء»: لبنان سيشهد ارتفاعاً في سعر صفيحة البنزين بدءاً من الشهر الأول من السنة حال تخفيض الدعم

أبو شقرا لـ «الأنباء»: لبنان سيشهد ارتفاعاً في سعر صفيحة البنزين بدءاً من الشهر الأول من السنة حال تخفيض الدعم

كشف ممثل موزعي المحروقات في لبنان ومستشار نقابة محطات المحروقات فادي أبو شقرا لـ«الأنباء»، أن لبنان سيشهد بدءا من الشهر الأول من السنة ارتفاعا للأسعار في مادة البنزين تصل معه الصفيحة إلى ما بين 35 و40 ألفا بدلا من 25 ألفا كما هو الحال راهنا.

وقال، «شكل اللقاء الأخير الذي انعقد في السراي الحكومي بحضور الرئيس حسان دياب، ومصرف لبنان، ووزير الطاقة د. ريمون غجر والمعنيين بالموضوع بحثا معمقا حول مسألة ترشيد الدعم الذي تطالب به قوى سياسية من خلال التخفيض من 85 إلى 60%، وفي هذا السياق كلنا يعلم أنه لا يمكن شراء النفط إلا بتحويل 100% عملة نقدية بالدولار الأميركي نقدا لاستيراد بواخرالمحروقات، بقيت نسبة الـ 40% على أي سعر ستدفع؟! لم نحصل على جواب، باستثناء أن الأمر يلزمه بحث وتوقفت العملية عند هذا الحد ولم نعلم إلى أين نحن ذاهبون!

وأضاف «إن انخفاض الدعم إلى 60% يعني حكما أن سعر صفيحة البنزين سيصبح بين 35 و40 ألف ليرة حسب سعر النفط عالميا، وبالتالي سنشهد ارتفاعا للأسعار بدءا من الشهر الأول من السنة في حال حصل هذا التطبيق بالنسبة لمادة البنزين. أما بخصوص المازوت، وهو المادة الأساسية، فإن الاتجاه مستمر في الدعم كما هو عليه الحال باعتبار هذه المادة تستخدم للصناعة والزراعة والتدفئة ونحن نؤيد هذا الأمر».

وأردف أبو شقرا: «تأمل تشكيل الحكومة سريعا اليوم قبل غد لتوفير الاستقرار المطلوب وأن يحصل لبنان على الدعم الخارجي المطلوب نقديا ونفطيا، علما أن العجز الفعلي سيزداد من خلال السياسة التي تعتمدها الدولة حاليا في استيرادها حاجة معامل الكهرباء من خلال الشركات والتجار بينما المطلوب التعاطي من دولة إلى دولة فقط».

عن kamel

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مافيا الدواء تبتزّ الصيادلة والمرضى.. لا ‘بانادول’ من دون معجون أسنان!

كتبت راجانا حمية في “الأخبار”: رغم أن الدواء لا يزال مشمولاً بالدعم الحكومي، “تفتقت” عبقرية ...