الرئيسية / أخبار لبنان / بعد وداع إبنها حمزةالذى قضى في إنفجار مرفأ بيروت.. قلب الوالدة لم يتحمّل البُعد فالتحقت به..

بعد وداع إبنها حمزةالذى قضى في إنفجار مرفأ بيروت.. قلب الوالدة لم يتحمّل البُعد فالتحقت به..

في 4 آب كان “لحمزة اسكندر” موعد مع الموت الخاطف في انفجار مرفأ بيروت، وبعد أشهر لم يقوَ قلب والدته البقاء بعيدا عنه، فتوقف لتلتحق به.. إنا لله وإنا إليه راجعون..

المصدر يا صور

x

‎قد يُعجبك أيضاً

المجذوب أشرف على إنطلاقة الإمتحانات الرسمية لشهادة الثانوية العامة وأكّد العمل للحفاظ على قيمتها

أشرف وزير التربية والتعليم العالي في حكومة تصريف الاعمال الدكتور طارق المجذوب، على انطلاقة الإمتحانات ...