الرئيسية / أخبار لبنان / بعد وداع إبنها حمزةالذى قضى في إنفجار مرفأ بيروت.. قلب الوالدة لم يتحمّل البُعد فالتحقت به..

بعد وداع إبنها حمزةالذى قضى في إنفجار مرفأ بيروت.. قلب الوالدة لم يتحمّل البُعد فالتحقت به..

في 4 آب كان “لحمزة اسكندر” موعد مع الموت الخاطف في انفجار مرفأ بيروت، وبعد أشهر لم يقوَ قلب والدته البقاء بعيدا عنه، فتوقف لتلتحق به.. إنا لله وإنا إليه راجعون..

المصدر يا صور

عن kamel

x

‎قد يُعجبك أيضاً

رئيس نقابة مستوردي المواد الغذائية يحذر: الأمن الغذائي في خطر

أطلق رئيس نقابة مستوردي المواد الغذائية هاني بحصلي في بيان اليوم، صرخة حذر فيها من ...