الرئيسية / أخبار لبنان / مأساة الأستاذة سناء: أُصيبت بكورونا وهي حامل بشهرها السابع توفيّ جنينها ولحقته روحها

مأساة الأستاذة سناء: أُصيبت بكورونا وهي حامل بشهرها السابع توفيّ جنينها ولحقته روحها


كتبت نوال نصر في “نداء الوطن”: بمزيد من الأسى واللوعة ننعي إليكم زميلتنا في التعليم الثانوي أستاذة الفلسفة سناء هرموش التي توفاها الله نتيجة فيروس كورونا! إنتتشر الخبر بين أساتذة الثانويات الرسمية مثل النار في الهشيم، الذين وجدوا أنفسهم بين شاقوفين: الإلتحاق بمدارسهم أو توجيه إنذار إليهم بالطرد. وفي الحالتين يطاردهم كل من شبحي كورونا والعوز في زمن لا يرحم.

سناء هرموش، الصبية التي كانت حاملاً في شهرها السابع، وأصيبت بالوباء في أيلول، ودخلت العناية الفائقة في مستشفى هيكل، دخلت تمشي على قدميها وتمّ إجراء عملية قيصرية لها للتخفيف من ضغط الجنين عنها فمات بعد ساعتين من رؤيته النور. والتقطت وهي هناك، في المستشفى، كما كتب شقيقها المحامي أسامة هرموش، جرثومة من أجهزة التنفس. سناء التي يفترض أن تعالج على نفقة تعاونية موظفي الدولة، درجة أولى، دفع أهلها عن كل يوم أمضته هناك مليون ليرة من اللحم الحي. والبارحة توفيت

عن kamel

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تخوف الأهالي على مصير أبنائهم …هل يُفرج رئيس الجمهورية عن الدولار الطالبيّ؟ (الأخبار)

بعد 10 أيام من بلوغه القصر الجمهوري، يحطّ قانون الدولار الطالبي، بعد غد الإثنين، على ...