الرئيسية / أخبار لبنان / هل ما زال الإنقاذ ممكناً؟

هل ما زال الإنقاذ ممكناً؟

يقول المطلعون على خلفيات موقف رئيس «المستقبل»، لـ«اللواء»، أن “الرجل كان منذ البداية يريد الوصول إلى حكومة إنقاذية، لأن البلد لم يعد يتحمل المزيد من الانهيارات على مختلف الأصعدة، وسط هذه اللامبالاة من جانب أهل السلطة الذين لا يريدون إلا تحقيق مصالحهم على حساب مصلحة الدولة ومؤسساتها”. 

 

وأعلن هؤلاء أن «الرئيس الحريري، أراد من خلال قراره الذي ترك انعكاساً إيجابياً في محيطه، أن يُخرج نفسه من هذا البازار السياسي، كي لا يشتم من أي موقف قد يتخذه في الملف الحكومي.

 

كما كشفت أوساط بارزة في «تيار المستقبل»، أن رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل والمنظومة السياسية التي يديرها، تتحمل مسؤولية أساسية في وصول البلد إلى ما وصل إليه، من خلال واقع انهيار الدولة الذي غذته الميليشيات المسلحة الذي استفاد منه باسيل وغيره، على حساب البلد والناس.

 

والسؤال الذي يطرح وسط هذه الصورة القاتمة، هل ما زال الإنقاذ ممكناً؟ تجيب الأوساط بالقول: «الأمر يتوقف على شخصية الرئيس المكلف، ومدى استعداده للتفلت من قيود الفريق الآخر، لناحية تشكيل حكومة مشهود لأعضائها بالكفاءة والمناقبية. لأن هذا هو السبيل الوحيد لفتح باب المساعدات العاجلة التي يحتاجها لبنان في ظل هذه الظروف.”

 

وتعرب الأوساط عن اعتقادها، أن “إصرار حزب الله على ما يسمى حكومة وحدة وطنية، لا يشكل مخرجاً للأزمة، بقدر ما سيفاقم الأمور ويجعلها أكثر صعوبة”.

 

عن layla

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بعد إعتذار أديب: إرتفاع بسعر الدولار في السوق السوداء وبلغ نحو 9000 في بعض المناطق

إرتفع الدولار بعد اعتذار رئيس الحكومة المكلف مصطفى أديب وتجاوز الـ 8000 ليرة لبنانية كما ...