الرئيسية / أخبار النبطية / بعد إشكالات الأمس و الفتنة الخطيرة التي كادت البلاد تنزلق إليها … الجيش يُعلن عن اصابة عسكريين

بعد إشكالات الأمس و الفتنة الخطيرة التي كادت البلاد تنزلق إليها … الجيش يُعلن عن اصابة عسكريين

أعلنت قيادة الجيش– مديرية التوجيه في بيان أن “بتاريخ الأمس، وأثناء قيام وحدات الجيش المنتشرة بتنفيذ مهامها في حفظ الأمن، وفتح الطرق التي قطعها محتجون، ومنع التعدي على الأملاك العامة والخاصة، تعرض العناصر إلى عمليات رشق بالحجارة والمفرقعات الكبيرة ما أدى إلى إصابة 25 عنصراً بجروح، إصابة أحدهم بليغة في العين”.
وأضافت:”كما أوقفت وحدات الجيش أربعة أشخاص (سوري وفلسطيني وسودانيين) لقيامهم بأعمال شغب وتكسير خلال تحركات الأمس”.

ورأت أن “البلاد قد اجتازت أمس قطوعاً كان من شأنه أن يجرنا إلى منزلق خطير، إذ أن ما حصل كاد يطيح بالوحدة الوطنية ويمزّق السلم الأهلي ويغذي الإنقسام”.
وحذرت القيادة من “مغبة الانجرار وراء الفتنة، وتؤكد على وجوب التعامل بمسؤولية ووعي وحكمة للحفاظ على السلم الأهلي وصوناً للوحدة الوطنية ودرءاً للوقوع في أفخاخ الفتنة”.
ودعت قيادة الجيش المواطنين الى ضرورة الوعي لدقة المرحلة وخطورتها وتشدد على ضرورة الالتزام بالإجراءات الأمنية، منبّهة إلى أنها لن تتهاون مع أي مخلٍ بالأمن أو عابث بالاستقرار، لأن أمن الناس والوطن فوق أي اعتبار.

عن kamel

x

‎قد يُعجبك أيضاً

يراقب المنازل ويدخلها بواسطة الكسر والخلع … السارق الذي أقلق راحة السكان في النبطية في قبضة شعبة المعلومات

صـدر عـن المديرية العـامة لقوى الأمـن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامة البـلاغ التالـي: في إطار ...