الرئيسية / تاريخ النبطية / تدمير مخيم النبطية 1974 بالكامل في قصف الطائرات والمدفعية الثقيلة ولم يخرج منه إلا القليل… والآن لا وجود للمخيم …

تدمير مخيم النبطية 1974 بالكامل في قصف الطائرات والمدفعية الثقيلة ولم يخرج منه إلا القليل… والآن لا وجود للمخيم …

صور وذكرى وتاريخ 16 / 5 / 1974
بقلم و عدسة : يوسف القطب

مخيم النبطية
يقع مخيم النبطية على تلة مرتفعة على بعد حوالي 3 كم غربي مدينة النبطية في الجنوب اللبناني وكانت غالبية سكانه من منطقة الحولة في فلسطين وبالاخص من قرى الخالصة الناعمة الزوق القيطية وصلحا وقد تأسس المخيم عام 1956 على مساحة 13,455 متر مربع.

كان سكان هذا المخيم قبل تاسيسه يسكنون في قرى الجنوب اللبناني المحادية لحدود فلسطين المحتلى وخاصة في قرية (الاسعدية) وهي قرية انشاها المرحوم احمد الاسعد عام 1956 وقد اتهم احمد الاسعد من قبل الرئيس اللبناني انذاك كميل شمعون بانه كان يسعى لتسليح محازبيه واستخدام اللاجئين لاثارة الاضطرابات مع منافسيه السياسيين. وعلى اثر ذلك جرى نقل سكان الاسعدية الى مخيم النبطية وانضم اليهم لاجئون اخرون كانوا يعيشون في قرى قضائي مرجعيون والنبطية، فجرى تجميع هؤلاء جميعا في مخيم النبطية.

والجدير ذكره ان معظم اراضي المخيم استأجرته الانروا من رئيس بلدية النبطية السابق السيد ابو على الهادي ولكن المالك رفض قبض الايجار بعد الاجتياح الاسرائيلي عام 1982 خوفاً من اعادة ايجار واعمار المخيم من جديد.
وجرى تدمير المخيم بالكامل عام 1974 من قبل الطائرات الحربية الاسرائيلية بعدما كان تعرض للقصف بالطيران والمدفعية الاسرائيلية عدة مرات. وكان المخيم ومنذ عام 1969 والى حين تدمير مركزاً للقيادة العسكرية للمقاومة الفلسطينية.
بعد تدمير المخيم تفرق سكانه في القرى المحيطة بالنبطية وانتقل اخرون الى صيدا وشحيم ووصل بعضهم الى البقاع ومخيم البداوي في شمال لبنان.

عن kamel

x

‎قد يُعجبك أيضاً

توقيع كتاب الباحث التاريخي النبطاني علي مزرعاني بعنوان  (النبطية بالأسود والأبيض ) في ثانوية الصباح النبطية

توقيع كتاب الباحث التاريخي النبطاني علي مزرعاني بعنوان (النبطية بالأسود والأبيض ) في ثانوية الصباح النبطية

برعاية بلدية مدينة النبطية والمجلس الثقافي للبنان الجنوبي وجمعية بيت المصور في لبنان ونادي الشباب ...