أخبار النبطية

اللواء إبراهيم: سنبقى إلى جانب شعبنا في هذه المحنة

وجه المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم تهنئة إلى عسكريي المديرية لمناسبة حلول عيد الفصح المجيد.

وقال اللواء ابراهيم في برقية التهنئة : “اتوجه اليكم والى عائلاتكم بأخلص التهاني وأصدق الأمنيات بمناسبة عيد الفصح المجيد”، آملاً أن “يحل العيد في العام المقبل وقد خرج لبنان متعافياً من أقسى محنة شهدها في تاريخه الحديث على مستويي جائحة كورونا، والوضع الاقتصادي والنقدي البالغ الصعوبة”.

وأضاف اللواء ابراهيم أن “هذا العيد، على ما يلفه من خوف، سببه فيروس كورونا، وعلى ما فيه من مآسٍ اجتماعية جراء الوضع الاقتصادي، إلا أنه فرصة للوقوف مع الذات وأمامها لاستعادتها وتنقيتها من كل ما شابها من رواسب”.

وتابع أنه “في ظل هذه الظروف، ادعوكم الى الاستمرار في تنفيذ المهمات الموكلة اليكم على المستويات الامنية والاجتماعية والادارية، بكل اخلاص وتضحية وتفان”.

وشدد اللواء إبراهيم على ان “الامن العام سيبقى من خلالكم حاضرا الى جانب شعبه في هذه المحنة، كما الى جانب المقيمين على ارضه، وتقديم المساعدة ضمن الامكانات المتوافرة”. وقال إننا “مدعوون للانخراط في سائر مبادرات التعاضد والتعاون الاجتماعي دفاعا عن الانسان وسلامته وصحته ووجوده”.

وأردف اللواء ابراهيم : “في هذه المناسبة ايضا، اتوجه بالتهنئة الى كل الذين يقفون معكم في خط الدفاع الاول، واخص الاطباء والممرضين، الذين يسطّرون أنبل التضحيات من أجل حماية الإنسان”.

المصدر:حساب الأمن العام اللبناني على تويتر

زر الذهاب إلى الأعلى