أخبار لبنان

العثور على 3 أشقاء قتلوا 5 لبنانيين منذ 34 سنة في النمسا

بعد 34 سنة من بحث دولي في كل مكان، تم العثور على 3 إخوة لبنانيين من أصل أرمني، وهم أقاموا ويقيمون في رغد من العيش في فيينا، وبهويات مزيفة، تغطية لما ارتكبوه في ماض بعيد، وهي مقتلة قضى فيها بالرصاص 5 أشخاص، وسماها اللبنانيون “مجزرة برج حمود” حين حدثت بعد ظهر 28 مارس 1985 في الضاحية المعروفة بالاسم نفسه قرب بيروت، وبعد القتل بدم بارد قام الأشقاء الثلاثة بأكبر عملية سطو في تاريخ لبنان: سرقوا مجوهرات قيمتها 20 مليون ليرة، تعادل مليوني دولار ذلك الوقت، أو 10 ملايين بقوتها الشرائية حالياً على الأقل.

بعد أسبوعين اعتقلت الشرطة اثنين من القتلة السارقين: بانوس نهابيديان، البالغ 27 سنة وقت الجريمة، إضافة لمن عثروا في بيته على قسم كبير من المجوهرات، وهو “رافي” الأصغر سنا من أخيه بعامين، وفق ما تلخص “العربية.نت” المتيسّر من معلومات عما حدث، وفيه أن الإنتربول عثر في مطار مدينة لارنكا بقبرص على الثالث، واسمه هراتش، وكان ينتظر الطائرة لمغادرة الجزيرة إلى بلد أوروبي، فقبض عليه وسلمه للأمن العام اللبناني بعد 4 أيام من اعتقال شقيقيه في حي زقاق البلاط ببيروت.

المصدر العربية

زر الذهاب إلى الأعلى