منوعات

ضحية رامز جلال: نطقتُ الشهادة خوفاً من الغوريللا (فيديو)

نفى نجم الكرة المصرية والمحلل الرياضي رضا عبدالعال ما تردّد عن أن برنامج “رامز في الشلال” يتم فبركته وإعلام الضيوف بمضمون المقلب.

وقال عبدالعال الذي حل ضيفاً على الحلقة الثانية من برنامج رامز في الشلال لـ”النهار”: “غير صحيح ما يتردد عن أن الضيوف يعلمون بمضمون الحلقات، فقد سافرت إلى مكان لم أكن أعلمه. مرة قيل لي إنني مسافر إلى لبنان، وأخرى إلى بلاد أخرى، كما أن السفر كان على أساس أنني ضمن فريق محللي قنوات “أم بي سي” لبطولة كأس أمم إفريقيا المقبلة”.

وأضاف أنه مكث في إندونيسيا 4 أيام تصوير، ولم يكن يعلم لماذا جاء إلى هذا البلد، على سبيل التمويه، وما زاد من الحبكة وجود شخصية بحجم جاد شويري وكذلك بهيرة عبدالعزيز”.

وحول تفاصيل المقلب قال عبدالعال إنه استمر 4 ساعات تصوير لهذه الحلقة، وأصيب خلالها إصابات عدّة، ولولا وجود أحد الأطباء لحدثت له حالة من الاختناق أكثر من مرة”.

أضاف: “لم أشاهد رامز إلا عندما رفع القناع الخاص بالغوريللا، لكنه أصابني في ظهري، عندما كان يحاول إخافتي، وشعرت بلحظات من الرعب كدت أموت بسببها، حتى إنني نطقت الشهادة مرتين لأنني أحسست أنها لحظة النهاية”.

كان عبدالعال قد وقع ضحية رامز جلال خلال الحلقة الثانية من برنامج “رامز في الشلال” على فضائية “أم بي سي مصر”.

زر الذهاب إلى الأعلى